alaraby-search
الطقس
errors
إمتاع ومؤانسة
29 يونيو 2020 | لماذا يرغب ضابط مجرم يحكم سورية بالحديد والنار مثل رفعت الأسد بأن يكون عضواً في اتحاد الكتاب العرب؟..
  • مشاركة
تدوينات سابقة
  • 27 يونيو 2020 | حينما فتحنا سيرة الديكتاتور الرميم الخرف رفعت الأسد بمناسبة الحكم عليه بالسجن لأربع سنوات في فرنسا، لم نكن نتوقع أن تتشعب الحكاية وتمتد.. ولكن، انطبق علينا المثل الشعبي القائل (أيش بعمل فيك يا سفرجل؟ كل عضة بغصة)
    • مشاركة
  • 25 يونيو 2020 | أبو المراديس: أنا كلما سمعت هاي القصة بتذكر قصة لكاتب أيرلندي بيحكي فيها عن واحد شرس، متل رفعت الأسد وزيادة، في شبابه راح خطب بنت كان يحبها وهيي بتحبه، لكن أهلها رفضوه، فغضب.
    • مشاركة
  • 23 يونيو 2020 | ملخصُ الحكاية أن الفتى محمود ابن "أبو الجود" ذَكَر أمام النقيب أيمن قائد الفصيلة العسكرية التي يخدم فيها أن ابن قريته (الرفيق رفعت) مدد له الإجازة لأسبوعين..
    • مشاركة
  • 21 يونيو 2020 | في سهرة "الإمتاع والمؤانسة" الإسطنبولية السابقة؛ دخلتْ سيرةُ الرفيق رفعت الأسد على الخط بمناسبة تآمر محكمة إمبريالية فرنسية عليه، وإصدارها حكماً عليه بالسجن أربع سنوات، إضافة إلى مصادرة منزله في لندن الذي تبلغ قيمته 29 مليون جنيه إسترليني..
    • مشاركة
  • 18 يونيو 2020 | جرى تغييرٌ طفيف على طبيعة جلسات "الإمتاع والمؤانسة" الإسطنبولية بسبب الأخبار العاجلة، الموجعة، التي جاءت من باريس، فتوقفنا -مؤقتاً- عن رواية أخبار بطلنا الأهبل سلمون، وانتقلنا إلى أخبار بطلنا الآخر الدكتور رفعت الأسد..
    • مشاركة
  • 16 يونيو 2020 | قال كمال إن حكاية سلمون مع المفتش حميد انتهت بخلاصة جميلة. فقد صرح المفتش بأن القصة التي اخترعها سلمون عن العنزة التي أكلت (دفتر التعبير والإنشاء) أجمل من كل المواضيع التي يكتبها التلاميذ.
    • مشاركة
  • 14 يونيو 2020 | (إن حكايات الأولاد الذين أصبحوا عالات على آبائهم وأمهاتهم في بلادنا كثيرة، بل إنها لا تعد ولا تحصى). هذا ما ذكره الأستاذ كمال في مطلع سهرة "الإمتاع والمؤانسة"..
    • مشاركة
  • 12 يونيو 2020 | الحكاية التي رواها الأستاذ كمال عن شخصية الممرض سلمون حازت على إعجاب الحاضرين والحاضرات في سهرة "الإمتاع والمؤانسة" السابقة.
    • مشاركة
مدوّنة مخصصة للسرد، والإبداع، والحكي، والحب، والحرية، والمزاح، ‏والمناقرة، والضحك، والتنكيت، والقصة الساخرة، والشعر الحلمنتيشي، ‏والطرفة، والنادرة، والدعابة، والمشاكسة.. تروي أخبار الحمقى، والمغفلين، ‏والمستبدين، والمغامرين، والغلابا.. تسخر من كل شيء، عدا ‏الوطن، والشعب، والجمال، والخير
مدوّن
الأكثر مشاهدة
إمتاع ومؤانسة
29 يونيو 2020 | لماذا يرغب ضابط مجرم يحكم سورية بالحديد والنار مثل رفعت الأسد بأن يكون عضواً في اتحاد الكتاب العرب؟..
  • مشاركة
تدوينات سابقة
  • 27 يونيو 2020 | حينما فتحنا سيرة الديكتاتور الرميم الخرف رفعت الأسد بمناسبة الحكم عليه بالسجن لأربع سنوات في فرنسا، لم نكن نتوقع أن تتشعب الحكاية وتمتد.. ولكن، انطبق علينا المثل الشعبي القائل (أيش بعمل فيك يا سفرجل؟ كل عضة بغصة)
    • مشاركة
  • 25 يونيو 2020 | أبو المراديس: أنا كلما سمعت هاي القصة بتذكر قصة لكاتب أيرلندي بيحكي فيها عن واحد شرس، متل رفعت الأسد وزيادة، في شبابه راح خطب بنت كان يحبها وهيي بتحبه، لكن أهلها رفضوه، فغضب.
    • مشاركة
  • 23 يونيو 2020 | ملخصُ الحكاية أن الفتى محمود ابن "أبو الجود" ذَكَر أمام النقيب أيمن قائد الفصيلة العسكرية التي يخدم فيها أن ابن قريته (الرفيق رفعت) مدد له الإجازة لأسبوعين..
    • مشاركة
  • 21 يونيو 2020 | في سهرة "الإمتاع والمؤانسة" الإسطنبولية السابقة؛ دخلتْ سيرةُ الرفيق رفعت الأسد على الخط بمناسبة تآمر محكمة إمبريالية فرنسية عليه، وإصدارها حكماً عليه بالسجن أربع سنوات، إضافة إلى مصادرة منزله في لندن الذي تبلغ قيمته 29 مليون جنيه إسترليني..
    • مشاركة
  • 18 يونيو 2020 | جرى تغييرٌ طفيف على طبيعة جلسات "الإمتاع والمؤانسة" الإسطنبولية بسبب الأخبار العاجلة، الموجعة، التي جاءت من باريس، فتوقفنا -مؤقتاً- عن رواية أخبار بطلنا الأهبل سلمون، وانتقلنا إلى أخبار بطلنا الآخر الدكتور رفعت الأسد..
    • مشاركة
  • 16 يونيو 2020 | قال كمال إن حكاية سلمون مع المفتش حميد انتهت بخلاصة جميلة. فقد صرح المفتش بأن القصة التي اخترعها سلمون عن العنزة التي أكلت (دفتر التعبير والإنشاء) أجمل من كل المواضيع التي يكتبها التلاميذ.
    • مشاركة
  • 14 يونيو 2020 | (إن حكايات الأولاد الذين أصبحوا عالات على آبائهم وأمهاتهم في بلادنا كثيرة، بل إنها لا تعد ولا تحصى). هذا ما ذكره الأستاذ كمال في مطلع سهرة "الإمتاع والمؤانسة"..
    • مشاركة
  • 12 يونيو 2020 | الحكاية التي رواها الأستاذ كمال عن شخصية الممرض سلمون حازت على إعجاب الحاضرين والحاضرات في سهرة "الإمتاع والمؤانسة" السابقة.
    • مشاركة