alaraby-search
الطقس
errors
نجوى بركات

الأمومةّ إرثاً لا غريزة

30 يونيو 2020 | "صباح الخامس والعشرين من شهر ديسمبر"، للباحثة اللبنانية، يسرى مقدّم، الصادر حديثاً، عملٌ سهلٌ إذ يُقرأ بقابلية ومتعة وسلاسة، وصعبٌ إذ ما يلبث أن يتبدّى نابعاً من شرخٍ لا يلتئم، لا بدّ من التعايش معه.

معن البياري

عزمي بشارة وحل السلطة الفلسطينية

30 يونيو 2020 | لم يكن المفكر العربي، عزمي بشارة، انقلابيا في كتبه وبحوثه ومحاضراته ومقابلاته، انقلابياً. ولم يتوجّه يوماً إلى الشعوب العربية يدعوها إلى الثورات والتظاهر في الشوارع. هو يقف مع الثورات عندما تقوم، ولمّا تقوم لا يُطالب السلطات المستجدّة بنصب المقاصل.

محمد طلبة رضوان

"30 يونيو" بأثر رجعي

30 يونيو 2020 | مرّت سبع سنوات، فهل تجاوزنا أسباب مظاهرات "30 يونيو" 2013 في مصر ونتائجها؟ المحدّد الرئيس الذي غاب عن الجميع فغيب الجميع هو محدّد "التفاهم"، لا الاتفاق، ولا الاصطفاف، ولا التحالف، ولا شيء من هذه الخرافات، والمثاليات.

  • 2020-6-27

    فشروا، فشروا

      27 يونيو 2020 يتصرّف النظام العربي وكأن هناك تقسيم عمل بينه وبين تل أبيب، فتزوّده بالخبرات والمعلومات التي تساعده على إدانة طغيانه وحماية فساده ، وعدائه شعوبه، مقابل تخليه عن فلسطين وقضيتها وشعبها، وتحوّله إلى طرفٍ في علاقة يساعده "عدوه" على التحكّم بداخله

  • 2020-6-27

    لبنان: برّاداتنا الفارغة

      27 يونيو 2020 لا تريد المنظومة اللبنانية، بسلطتها ومعارضتها، الاستقالة، لأنها "أكبر من ذلك"، لكنها ستضطر إلى ذلك في وقتٍ ما. لأن المعركة لم تعد على شعار سياسي ما، بل على بديهيةٍ واحدةٍ "لن تبقى برّاداتنا فارغة وبرّاداتكم ممتلئة"

  • 2020-6-27

    ممّ يخاف الأردنيون؟

      27 يونيو 2020 أطالت أزمة كورونا العمر السياسي للحكومة الأردنية ورئيسها، ورفعت تقييم الرئيس والفريق الوزاري. لكن ذلك مؤقت، طالما أنّ شروط الغضب والإحباط قائمة، وتزداد، والاستمرار في الرهان على الحلول الاقتصادية بعيداً عن محاولة إيجاد فضاء سياسي توافقي وطني رهان مجرّب وفاشل.

  • 2020-6-26

    طغيان باسم الوطنية واستبداد باسم الثورة

      26 يونيو 2020 يستبدّ الشطط ببعضهم إلى حد اعتبارك لست ثوريًا مستنيرًا، إن لم تعلن تأييدك للوثة الدفاع عن المثلية الجنسية، التي تراها أكثرية الناس، بصرف النظر عن انتماءاتهم الدينية، وعمق هذه الانتماءات، شذوذًا عن الفطرة والطبيعة البشرية

  • 2020-6-26
    نواف التميمي

    رمال ليبيا الحارقة

      26 يونيو 2020 لا يلقى التدخل العسكري المصري دعماً من جيران ليبيا المؤثرين، المغرب والجزائر، سيما وأن مصر حاولت تقويض دورهما في ليبيا، وأعلنت عن مبادرة السيسي الجديدة دون أي تنسيق معهما. فضلا عن كون السيسي يحتاج موافقة واشنطن.

  • 2020-6-26

    حزيران سليم بركات

      26 يونيو 2020 لماذا يختفي اليهود من قامشلو؟ واحدٌ من أسئلة، منظورة وأخرى مضمرة، ضجّت بها رواية سليم بركات "ماذا عن السيدة اليهودية راحيل؟"، في مشاغلها، وانتباهاتها، غير أنها ليست فقط عن فقد سورية يهودَها، وإنما أيضا، عن فقدان سورية سورييها.

  • 2020-6-26

    درعا .. فشل روسي آخر

      26 يونيو 2020 يبدو أن روسيا فشلت في ضبط الموقف في درعا جنوبي سورية وفق الصيغة التي كانت تريدها، والدليل ما تعرّض له قبل أيام عناصر من التسويات محسوبون عليها من الفيلق الخامس. والاحتمال الذي يرجّحه العارفون بالوضع أن يستمر التوتر، ويتسارع الانهيار

  • 2020-6-26
    جمانة فرحات

    فجور النظام المصري

      26 يونيو 2020 وحدها الأنظمة القمعية والدكتاتورية، ونظام عبد الفتاح السيسي في مصر منها، قادرة على تحويل مطالبة عائلة معتقل بالحصول على جواب منه يطمئنها فيه على نفسه بعد انقطاع أخباره إلى ملحمة، تُضرب فيها الأسرة وتُسحل على أبواب السجن وتحت أنظار الأمن.

  • 2020-6-25

    محمد مرسي .. وكيد النخبة

      25 يونيو 2020 ثورة في نصف ساعة وكان فيها ثلاثة وزراء داخلية وضباط يحرّكون في ميدان التحرير أصابعهم الوسطى للشعب، وبالقرب منهم بسطاء، باليومية يحملون البيادات الميري فوق رؤوسهم في رقص هستيري انتهى بإزاحة الرئيس الشرعي المنتخب، محمد مرسي، وعودة العسكر إلى السلطة.

  • 2020-6-25

    "انكز" سكسونيا يا سيسي يا بطل

      25 يونيو 2020 أظنُّ أن عبد الفتاح السيسي سيورط جيشه في ليبيا، ليس لغبائه، فهو خبيث، وقد دمّر مصر اجتماعياً وسياسياً، فلمَ لا يدمرها عسكرياً؟ هو بانتظار أن تغضي أميركا عن صفارة الإمارات وعلم السعودية على خطَّي التماس، بانتظار إعلان ساعة الصفر.

  • 2020-6-25

    السيسي ولعبة الهروب إلى الأمام

      25 يونيو 2020 لا يُستبعد أن يكون هناك مخطط سعودي إماراتي لاستدراج الجيش المصري إلى رمال ليبيا المتحرّكة بغاية استنزافه، ما يفضي إلى خلط الأوراق وتعطيل الحل السياسي، وبالتالي، نجاح السعودية والإمارات في تنزيل الحلقة الليبية من الثورة المضادة، دون تدخل عسكري منهما.

  • 2020-6-25

    هل سأنجو هذه المرّة أيضاً؟

      25 يونيو 2020 بالكلمات أحاول أن أقف على مسافةٍ معقولة مما يحلّ بي من مصائب على سبيل المثال، لأحاول أن أفصلها وكأنني أنفصل عنها مؤقتاً، لتكون موضوعي، بدلاً من أن أكون موضوعها، ولتصبح غايتي، وبدلاً من أن أكون غايتها. فهل تنقذنا الكتابة دائما؟

الأكثر مشاهدة

  • الأكثر مشاهدة

alaraby